جيف بيزوس يكسب 13 مليار دولار في يوم واحد خلال الوباء

0 9

جيف بيزوس – الولايات المتحدة معلقة على حافة الانهيار الاقتصادي، مع حوالي 25 مليون أمريكي من المقرر طردهم من التأمين ضد جائحة فيروس كورونا في وقت لاحق من هذا الأسبوع، والبيت الأبيض يفكر في تخفيضات الضرائب. لكن أغنى رجل في العالم جيف بيزوس، صاحب موقع أمازون يسير بعكس هذا الاتجاه تماماً ويقوم بعمل رائع.

وفقًا لتقديرات وكالة بلومبرج، شهد جيف بيزوس زيادة ثروته الصافية المقدرة بمقدار 13 مليار دولار إلى 189.3 مليار دولار يوم أمس الإثنين. هذه أكبر زيادة في يوم واحد في تاريخ مؤشر المليارديرات لوكالة بلومبيرغ منذ ثماني سنوات. كان جزء كبير من هذه الزيادة مجرد عكس الانخفاض المفاجئ في أسهم شركة التكنولوجيا الأسبوع الماضي (ارتفعت مايكروسوفت بنسبة 4.3% يوم أمس الإثنين، بينما ارتفعت تيسلا 9.5%). ومع ذلك، ارتفع سهم أمازون بنحو 73% حتى الآن – مدفوعًا بزيادة التسوق عبر الإنترنت والطلب على الخدمات السحابية في فترة الوباء. وقد ارتفع حجم ثروة بيزوس إلى 74.4 مليار دولار منذ بداية عام 2020. وخلال تلك الفترة نفسها، فإن شركة الوحيدة من الشركات الكبرى التي تتجه إلى سياسة إقالة عمالها الذين يتقاضون أجوراً ضخمة.

وجدت دراسة نشرها في أبريل الماضي معهد الدراسات السياسية أن 34 من أغنى المليارديرات البالغ عددهم 170 دولة “شهدوا زيادة ثروتهم بعشرات الملايين من الدولارات” خلال الوباء. ومن هؤلاء جيف بيزوس، والرئيس التنفيذي لشركة تيسلا إيلون ماسك، ومؤسس زووم، والرئيس التنفيذي السابق لشركة مايكروسوفت “ستيف بالمر”، وقطب العقارات في وادي السيليكون جون ألبرت سوبراتو. وأشار التقرير إلى أن “زيادة ثروة جيف بيزوس لم يسبق لها مثيل في التاريخ المالي الحديث وتختلف اختلافًا كبيرًا يومًا بعد يوم”، حيث تجاوزت قيمة ثروة بيزوس البالغة 25 مليار دولار بين 1 يناير و 15 أبريل بكثير الناتج المحلي الإجمالي لهندوراس (23.9 مليار دولار في 2018). .

كما حذر التقرير من أن أصحاب المليارات في البلاد سيخرجون على الأرجح من الوباء وكأن شيئًا لم يحدث، أو حتى قد يشهدون ارتفاعًا كبيرًا في ثرواتهم. ويرجع ذلك جزئيًا إلى انخفاض العبء الضريبي الإجمالي كنسبة مئوية من ثروتهم بنسبة 79% من 1980 إلى 2018.

أشارت بلومبرج إلى أن زوجة بيزوس السابق ماكنزي بيزوس، التي انفصلت عن الرئيس التنفيذي لشركة أمازون العام الماضي وسط فضيحة، صافي ثروتها يرتفع بنحو 4.6 مليار دولار يوم الإثنين. وهذا يضعها كأغنى 13 شخصًا في العالم وثاني أغنى امرأة، بعد قصير وريثة لوريال فرانسواز بيتينكورت مايرز.

وقد حقق إيلون موسك مكاسب فادحة على نحو مماثل عبعد ارتفاع حاد في أسهم تيسلا هذا العام، حيث أظهر مؤشر بلومبيرغ للمليارديرات أنه وصل من 46.9 مليار دولار إلى 74.5 مليار دولار في العام حتى الآن. الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك مارك زوكربيرج ارتفعت ثروته من 14.8 مليار دولار إلى 93.1 مليار دولار، في حين ارتفعت ثروة بالمر 18 مليار دولار إلى 76.1 مليار دولار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.