كيفية الاستثمار في المملكة العربية السعودية

73

الكاتب – إياد الحاج سليمان

تدرك أعداد متزايدة من الأفراد الأجانب والمقيمين فوائد الاستثمار في المملكة العربية السعودية، مع مجموعة كبيرة من وسائل الاستثمار للاختيار من بينها.

كان الاستثمار الأجنبي في المملكة العربية السعودية تاريخياً حكراً على الشركات متعددة الجنسيات ذات الأصول المالية الضخمة. ولكن الآن أصبحت تتوفر خيارات استثمار جديدة ومثيرة للمستثمرين الأجانب في مجالات مثل العقارات والشركات الناشئة وصناديق الاستثمار.

الاستثمار في المملكة العربية السعودية

حصلت المملكة على 13 مليار ريال سعودي من الاستثمار الأجنبي المباشر في عام 2018. وتُصنف في المرتبة 41 على مؤشر جاذبية الدولة للاستثمار الأجنبي المباشر.

وفقاً لاستراتيجيتها الاقتصادية طويلة المدى، ترغب الحكومة السعودية في جذب مستويات أكبر من الاستثمار الأجنبي في القطاعات الناشئة. وهذا يشمل الخدمات اللوجستية والصحة والتعليم والبنية التحتية والترفيه والطاقة النظيفة والدفاع والسياحة والتعدين.

الفكرة في الأساس، هي تنويع الاقتصاد بعيداً عن النفط لتطبيق ونجاح رؤية المملكة 2030.

فتحت الأسهم السعودية أبوابها أمام المستثمرين من المؤسسات الأجنبية في منتصف عام 2015. وأصبح يمكن لغير السعوديين شراء العقارات. وترحب المملكة بالمؤسسات المملوكة للأجانب بنسبة 100٪.

المملكة العربية السعودية تُصنف على أنها الاقتصاد العالمية ذات الحرية المالية، وتعتبر بالنسبة للمستثمرين الأجانب أرض الفرص الكبرى.

الاستثمارات العقارية في المملكة العربية السعودية

سوق العقارات في المملكة العربية السعودية يتطور ويتوسع بسرعة. ويمثل حوالي 5٪ من الناتج المحلي الإجمالي في الوقت الحاضر. ومع ذلك، تريد الحكومة أن يتضاعف هذا الرقم في السنوات القليلة المقبلة. وقد ارتفعت أسعار العقارات في العقد الماضي حيث تجاوز الطلب معدلات العرض بشكل رئيسي في المدن الكبرى.

الرياض وجدة والدمام هي أكثر أسواق العقارات تطوراً في البلاد وهي المكان الذي يعيش ويعمل فيه معظم الوافدين. حيث تتطور المشاريع السكنية الجديدة بدءاً من المنازل الميسورة التكلفة إلى الشقق السكنية الفاخرة في هذه المدن الثلاث. وفي الوقت نفسه، يجب أن تدفع مشاريع النقل الحضري الجديدة الضخمة مثل مترو الرياض، أسعار العقارات إلى الارتفاع خاصةً حول محطات المترو.

استثمارات الأعمال في المملكة العربية السعودية

الانفتاح للأعمال… هذه هي رسالة الحكومة السعودية للمستثمرين الأجانب. يمكن للأجانب الاستثمار في جميع مجالات اقتصاد المملكة؛ باستثناء النفط والتعدين.

إذا كنت رجل أعمال تمثل المشاريع الصغيرة والمتوسطة الحجم حوالي خمس الناتج المحلي الإجمالي الوطني. بحلول عام 2030، تريد الحكومة أن يكون هذا الرقم 35٪. في تقرير المرصد العالمي لريادة الأعمال لعام 2019، رأى حوالي ثلاثة أرباع الذين شملهم الاستطلاع في المملكة العربية السعودية “فرصاً جيدة” لبدء أعمالهم الخاصة.

صناديق الاستثمار في المملكة العربية السعودية

يُعرف الصندوق الاستثماري على أنه عرض لرأس المال ينتمي إلى العديد من المستثمرين الذين يستخدمون بشكل جماعي لشراء الأوراق المالية بينما يحتفظ كل مستثمر بملكية أسهمه والسيطرة عليها. يوفر صندوق استثماري مجموعة أوسع من فرص الاستثمار وإدارة أكبر الخبرة، ورسوم الاستثمار الأقل مما يمكن للمستثمرين الحصول عليه بمفردهم.

تشمل أنواع صناديق الاستثمار المتاحة للمستثمرين الأجانب والمغتربين في المملكة العربية السعودية الصناديق المشتركة، وصناديق الأسهم المتداولة (ETFs) ، والسندات. تدير جدوى للاستثمار مجموعة من الصناديق الاستثمارية حسب الرغبة في المخاطرة والملف الشخصي للمستثمرين.

تقدم الرياض المالية خدمات التعامل في الصكوك (السندات الإسلامية)، صناديق الاستثمار المتداولة، وأسواق السندات. في غضون ذلك، تقدم الراجحي المالية محفظة شاملة من صناديق الاستثمار المشتركة المدارة. ويستثمر صندوق مؤشر HSBC للأسهم العالمية في الأسهم المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.

في أبريل 2019، أعلنت المملكة العربية السعودية أنها ستفتح سوق السندات الحكومية أمام المستثمرين الأفراد. بهدف تطوير ثقافة الادخار. سيتم بيع الصكوك الحكومية، أو السندات الإسلامية بألف ريال سعودي، بدلاً من مليون ريال سعودي معروضة سابقاً. بالإضافة إلى ذلك، قامت المملكة بتخفيض الرسوم والعمولات التجارية لسوق السندات المحلية لتحفيز التداول.

الاستثمار بالأسهم في المملكة العربية السعودية

السوق المالية السعودية هي أكبر سوق لرأس المال في الشرق الأوسط. حتى نهاية عام 2018، بلغ إجمالي رسملته 1.85 تريليون ريال. بزيادة 10٪ عن رقم نهاية 2017. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للشركات الأجنبية التداول في البورصة. إنهم مؤهلون للحصول على ما يصل إلى 49٪ من ملكية أي شركة مدرجة.

يستخدم معظم المستثمرين المؤسسيين خدمات وسيط أو بنك استثماري مثل Morgan Stanley أو Credit Suisse للاستثمار في البورصة السعودية. في عام 2016، أطلقت هيئة السوق المالية صندوق الاستثمار العقاري المتداول (REIT) في سوق الأسهم السعودية. يمكن الآن للمستثمرين الأجانب غير المقيمين التداول في صناديق الاستثمار العقاري في البورصة.

إياد الحاج سليمان – متخصص في أسواق السلع الأساسية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.