ارتفاع صادرات أوبك النفطية مع خفض الإنتاج للموعد النهائي

591

الكاتب – هاشم الملا

قالت شركة “بترو لوجيستكس” لتتبع تدفق النفط يوم أمس الثلاثاء إن إمدادات النفط الخام من أعضاء منظمة أوبك ارتفعت بأكثر من 2 برميل يومياً في أبريل إلى أعلى مستوياتها منذ ديسمبر 2018.

ووفقاً لشركة “بترو لوجيستكس” فإن أعلى إمداد أوبك منذ ما يقرب من عام ونصف مدفوعاً بإمدادات قياسية من النفط من أكبر منتج في أوبك وأكبر مصدر للنفط في العالم المملكة العربية السعودية، ومن الإمارات العربية المتحدة. وقالت بترو لوجيستكس في إن حليفاً آخر في الخليج وهو الكويت، عزز أيضاً صادراتها النفطية إلى أعلى مستوياتها في عدة سنوات هذا الشهر على الرغم من تعهدها بتخفيض مبكر للإنتاج قبل تاريخ بدء اتفاقية أوبك + الجديدة في 1 مايو.

وقال وزير النفط الكويتي خالد الفاضل لوكالة الأنباء الكويتية الرسمية الأسبوع الماضي، إن رابع أكبر منتج في منظمة أوبك – الكويت – قالت إنها بدأت بالفعل خفض إمدادات النفط الخام إلى الأسواق الدولية، مستشعرة بالمسؤولية استجابة لظروف السوق.

وقالت “بترو لوجيستكس” في تحليل الأسبوع الماضي إنه بعد انهيار صفقة أوبك + السابقة في أوائل مارس بعد رفض روسيا دعم جماعي يبلغ 1.5 مليون برميل يومياً لمواجهة تراجع الطلب في ظل الوباء، بدأ أعضاء أوبك في تعزيز صادراتهم النفطية.

بحلول أواخر مارس أعلنت بترو لوجيستكس عن ارتفاع حجم الصادرات من المملكة العربية السعودية والكويت والإمارات العربية المتحدة. في أوائل أبريل، عززت العديد من دول أوبك المعروض مع المملكة العربية السعودية التي تجاوزت 12.3 مليون برميل يومياً التي أعلنت عنها. وقفزت الصادرات السعودية لتصل إلى 10.000 مليون برميل يومياً في الأسبوعين الأولين من أبريل. وبالمثل، مقارنة بالنصف الثاني من مارس ارتفعت الصادرات الكويتية وكذلك الصادرات من نيجيريا والإمارات .

مع اقتراب موعد بدء الصفقة الجديدة في 1 مايو، أشارت المملكة العربية السعودية إلى السوق بأنها بدأت بالفعل في خفض إنتاجها النفطي قبل البدء الرسمي لاتفاقية أوبك + الجديدة.

ومع ذلك، يعتقد المحللون أن تخفيضات أوبك + البالغة حوالي 10 ملايين برميل يومياً في مايو ويونيو ستكون متأخرة جداً لدعم السوق، مع الأخذ في الاعتبار أن خسارة الطلب الحالية تقف عند حوالي 30 مليون برميل يومياً – ثلاث مرات التخفيضات التي وعدت بها أوبك و حلفاء.

هاشم الملا – خبير في أسواق السلع الأساسية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.