التحليل الفني لزوج الدولار الأسترالي مقابل الدولار الأمريكي

77

الكاتب – سمير بدران

في بداية الأسبوع يوم أمس الأثنين ارتفع الدولار الأسترالي أما الدولار الأمريكي بشكل واضح، ووصل إلى نقطة دعم كبيرة عند 0.60 دولار. وعند هذا المستوى يتم الاحتفاظ بالمكاسب رغم وجود الكثير من مستويات المقاومة المتوقعة، وخاصةً إذا اقتربنا من مستوى 0.62 دولار وهو أعلى مستوى يجب مراقبته على اعتباره مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.7% بالرغم من أنه قد يواجه نقاط مقاومة كما ذكرنا.

في ظل الأوضاع الراهنة يعتبر الدولار الأسترالي حساساً للغاية وخاصةً فيما يتعلق بعلاقنه بالاقتصاد الصيني عموماً والطلب على السلع الصينية خصوصاً. وذلك  لأن أستراليا تزود الصين بمعظم سلعها، وبالتالي فهي مرتبطة ارتباطاً وثيقاً بسلسلة التوريد العالمية. وبالإضافة إلى ذلك قد يقوم البنك المركزي الأسترالي بتخفيض أسعار الفائدة في اجتماعه هذا الأسبوع، وهذا بحد سوف يؤثر على قوة الدولار الأسترالي. وبشكل عام يبدو أنه من الصعب أن يتحسن أداء الدولار أو يرتفع سعره في بشكل ملحوظ على المدى الطويل سواءً هذا الأسبوع أو الذي يليه.

شهد زوج الأسترالي/الأمريكي عمليات بيع واسعة النطاق وإذا اخترق الزوج مستوى 0.63 دولار، فمن الممكن أن يتجه السوق إلى المتوسط المتحرك 50 يوماً أو قد يصل إلى مستوى جديد عند 0.65 دولار. ومن الممكن أيضاً أن نستمر في مشاهدة عمليات البيع في ظل الظروف المتقلبة للزوج، لأن قلق المستثمرين هو الذي يسيطر على السوق في ظل انتشار فيروس كورونا والذي وصل إلى كل مكان في العالم.

ظهرت موجات من الأمل يوم أمس الإثنين مع انخفاض حالات الوفيات في كل من إيطاليا ونيويورك، مما قدم دفعة معنوية للسوق في قرب استئناف الحياة الطبيعية ربما. ولكن رغم ذلك ستسيطر على الأسواق عنواين الإجراءات الصارمة التي تحاول الحكومات تطبيقها لمواجهة الفيروس.

توصيات لمتداولي العملات: حاول المحافظة على مراكز وصفقات قصيرة المدى إلى حدٍ ما، لأننا ما زلنا الاتجاه الهبوطي للزوج في الوقت الحالي.

سمير بدران – محلل في أسواق العملات الأجنبية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.