السعودية تقدم إلى السوق 12 مليون برميل نفط للمرة الأولى

103

الكاتب – هاشم الملا

ضخت السعودية أكثر من 12 مليون برميل من النفط يوم أمس الأربعاء للمرة الأولى في تاريخها. وتعهدت المملكة بزيادة الإنتاج في الوقت الذي تهز فيه حرب أسعار النفط صناعة الطاقة العالمية بعد انتهاء اتفاقية التوريد مع المنتجين الآخرين.

وقال مسؤولون في أرامكو السعودية – أكبر شركة نفط في العالم – ووزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودية “إن إنتاج الخام في اليوم الأول من أبريل – بعد إنتهاء اتفاقية أوبك+ للحد من العرض – كان أكثر من 12 مليون برميل”. في حين قدرته بعض التقارير بـ 12.3 مليون برميل.

وقد بلغ الإنتاج القياسي السابق للمملكة حوالي 11 مليون برميل.

تعهدت أرامكو بزيادة طاقتها القصوى المستدامة – وهو المستوى الذي يمكن أن تحافظ عليه بأمان على المدى الطويل – إلى 12.3 مليون في الأشهر المقبلة؛ ووصولها بالفعل إلى هذا المستوى يعتبر مقياساً لكفاءتها التشغيلية وتصميم المملكة على كسب المعركة من أجل الحصول على حصة في السوق.

نشرت الشركة مقطع فيديو قصير يظهر ناقلات النفط المحملة تبحر بعيداً عن الموانئ السعودية. وقالت إنها حملت 18.8 مليون برميل على 15 ناقلة، والتي كانت ستستغرق حوالي ثلاثة أيام.

لقد أدت إستراتيجية أرامكو بشأن زيادة الإنتاج الكبير والخصومات الكبيرة للعملاء – التي أطلق عليها خبراء “الطاقة” دور “الصدمة والرعب” – إلى تغيير صناعة النفط. وانخفض سعر النفط الخام بسبب تضرر الطلب على الطاقة مع انتشار وباء فيروس كورونا. ويواجه بعض المنتجين، وخاصةً في الولايات المتحدة حيث تكاليف الاستخراج مرتفعة، كارثة مالية.

قال “روبن ميلز” الرئيس التنفيذي لشركة استشارات قمر للطاقة: “إذا حافظت المملكة العربية السعودية على هذا الأمر، فسيكون ذلك عرضاً غير مسبوق للنفط في الأسواق. وإذا افترضنا أنه إنتاج، وليس مجرد تقليص مساحة التخزين، فهو زيادة سريعة بشكل مثير للإعجاب.” وأشار “ميلز” إنه من الجدير بالملاحظة أن الإنتاج لم يتأثر بأية قضايا عالقة من الهجمات الإرهابية في  سبتمبر الماضي على منشآت أرامكو في منطقتي بقيق وخريص.

على الرغم من تدفق النفط إلى الأسواق العالمية، ارتفع سعر خام برنت القياسي العالمي بنحو 10% إلى 25 دولاراً للبرميل بعد أن قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إنه يعتقد أن السعر منخفض جداً، وعرض محادثات مع السعودية وروسيا حول وفرة النفط العالمي.

وبعد هذا الإعلان ارتفعت أسهم أرامكو السعودية لليوم الثالث على التوالي بنسبة 1.5% ليصل سعر السهم إلى 30.6 ريالاً.

هاشم الملا – خبير في أسواق السلع الأساسية

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.