ردة فعل وول ستريت عن صفقة التحفيز التي قدمها ترامب

0 100

الكاتب – رفعت العبيدي

عادت سوق وول ستريت لتتصدر المشهد يوم أمس الثلاثاء مع ارتفاع جميع المؤشرات الرئيسية، بعد أنباء عن صفقة محتملة بين الديمقراطيين في مجلس الشيوخ والجمهوريين للموافقة على حزمة تحفيز جديدة واقتراحات من الرئيس دونالد ترامب بأن الاقتصاد سيُعاد فتحه عاجلاً وليس آجلاً.

في مؤتمر صحفي مساء الإثنين الماضي من البيت الأبيض، ألمح ترامب إلى أن أوامر الطوارئ التي تم وضعها لمعالجة تفشي COVID-19 في الولايات المتحدة يمكن رفعها بسرعة أكبر مما يوصي به معظم الخبراء. وقال ترامب أن الحل سيكون قريباً ولن يطول لثلاثة أو أربعة أشهر.

يقول الخبراء أن رفع سياسات التخفيف التي وضعتها الولايات المتحدة للتو سيكون بمثابة حكم بالإعدام لآلاف الأمريكيين. “لا يمكنك إلغاء أفضل سلاح لدينا وهو العزلة الاجتماعية، حتى بسبب اليأس الاقتصادي إلا إذا كنت على استعداد لتحمل المسؤولية عن جبل من الوفيات. ثلاثون يوماً أكثر منطقية من 15 يوماً. ألا يمكننا أن نضع حياة الناس أولاً لمدة شهر على الأقل.

مع تعديل ترامب للتوقعات عن حالة الإغلاق والطوارئ، اقترب الجمهوريون والديمقراطيون في مجلس الشيوخ من حزمة التحفيز الجديدة التي ستضخ حوالي 2 تريليون دولار في الاقتصاد.

استجاب المستثمرون من خلال ضخ الأموال في الأسواق، مما أدى إلى ارتفاع مؤشر داو جونز بنسبة 6٪ تقريباً، في حين ارتفع كل من مؤشري ناسداك وستاندرد آند بورز 500 بنسبة 5٪ في التعاملات الصباحية المبكرة.

ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 6.46٪ أو ما يعادل 1,201.54 نقطة ليصل إلى 19,793 نقطة.

ارتفع مؤشر ستاندرد أند بوروز 500 بنسبة 5.77٪ أو 129.10 نقطة ليصل إلى إلى 2,366.50 نقطة.

ارتفع مؤشر ناسداك المركب بنسبة 5.38٪ أو ما يعادل 368.91 ليصل إلى 7229.58 نقطة.

سجلت كل من مايكروسوفت Microsoft وأبل Apple وفيسبوك Facebook وألفابت Alphabet مكاسب في ساعات الصباح الأولى. كذلك تيسلا Tesla التي قفزت بأكثر من 16٪ في التعاملات الصباحية المبكرة.

رفعت العبيدي – خبير مختص في الأسواق الأمريكية

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.