التحليل الفني لزوج الدولار / ين ياباني

92

ليس هناك شك في أن طلب المستثمرين القوي على الدولار، بسبب سيولته على مستوى العالم ساهم في ارتفاع الدولار مقابل معظم العملات الرئيسية الأخرى. حيث دفع ذلك سعر الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني (USD / JPY) إلى الارتداد صعودياً نحو مستوى 108.65 ين خلال تداول يوم أمس الأربعاء، وهو أعلى مستوى له في شهر تقريباً، قبل أن يستقر بالقرب من 108.90 ين اليوم.

ساهمت القرارات الأخيرة التي اتخذها مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي بخفض الفائدة الأمريكية إلى الصفر وإدخال المزيد من خطط التيسير الكمي، بالإضافة إلى تدابير التحفيز التي اتخذتها الحكومة الأمريكية في تعزيز الدولار كملاذ آمن أقوى من الين الياباني.

من الناحية الاقتصادية. تراجعت وتيرة بناء منازل جديدة مرة أخرى في فبراير، ولكن ليس بقدر الشهر السابق. جاء الانخفاض بعد طفرة ديسمبر التي دفعت بناء المنازل إلى أعلى مستوى في 13 عاماً. بدأت شركات البناء في بناء 1.60 مليون منزل بمعدل سنوي وهو نتيجة قابلة للتعديل موسمياً، بانخفاض 1.5٪ من 1.62 مليون وحدة في يناير، وكان المحللون يتوقعون انخفاضاً أكثر أهمية. حتى أن التأثير الاقتصادي لانتشار فيروس كورونا لم يكن واضحاً في أرقام سوق الإسكان الأمريكية.

بسبب مخاوف اندلاع كورونا تراجعت الأسهم الأمريكية بأكثر من 5٪ في وول ستريت خلال تعاملات أمس الأربعاء، وتخلى مؤشر داو جونز عن جميع مكاسبه تقريباً منذ تنصيب الرئيس دونالد ترامب في عام 2017. حتى أسعار الاستثمار التي كانت تعتبر آمنة خلال فترات الانكماش الاقتصادي انخفضت مع تفشي فيروس كورونا. اندفع المستثمرون لجمع الأموال في ظل نقص قياسي في السيولة في الأسواق.

وفقاً للتحليل الفني للزوج: على الرسم البياني اليومي لا يزال الدولار / ين يتحرك داخل قناة صعودية، والتي قد تتلقى دعماً قوياً في حالة تحرك الزوج نحو المقاومة النفسية 110.00. ولكن مع الأخذ في الاعتبار تخلي المستثمرين عن المزيد من مشتريات الدولار وتوافر السيولة، فقد نشهد مكاسب قوية للين الياباني مرة أخرى. أقرب مستويات الدعم للزوج حالياً هي 107.55 و 106.80 و 105.90 على التوالي.

المحلل المالي – سمير بدران

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.