كيف تأثر النفط في الأسواق العالمية بالفيروس كورونا

أسباب انخفاض النفط في الأسواق العالمية

0 16

يوضح مستشار سوق الطاقة مصطفى البزركان في مقابلة مع “سكاي نيوز أرابيا” أن أسعار النفط مرتبطة بالإمداد من الدول المنتجة والمستهلكة، وبما أن صناعة ثاني أكبر مستورد للنفط تتأثر بالفيروس، فإن الطلب سينخفض.

كما أضاف البزركان سبب أنخفاض أسعار النفط العالمية “إلى جانب تراجع الصناعة الصينية” تم إلغاء العديد من الرحلات إلى الصين، مما إدى إلى انخفاض النقل البحري وبالتالي أثر ذلك على الطلب وتسبب في أنخفاض أسعار النفط.

كما أشار محللي النفط أن المتعاملين في السوق لديهم شعور بالقلق وأن بعض المشاعر السلبية التي انتشرت مع وكالة الطاقة الدولية خفضت توقعاتها لنمو الطلب على النفط في عام 2020 بنحو 500 ألف برميل يومياً.

وأشار إلى أن تحديات الطلب تتزايد، حيث تقلصت لأول مرة منذ عقد خلال الربع الأول، بسبب تأثير المخيف لفيروس كورونا على الاقتصاد الصيني، امتدت تداعيات هذا الانتشار المخيف للفيروس الذي لم يجد العلماء بعد علاجه، إلى قطاعات متعددة، من أهمها أسواق النفط. حيث ذكرت وكالة الطاقة الدولية أن الطلب العالمي على النفط سوف يسجل أول ظهور له في انخفاض ربع سنوي في عقد، بسبب الضرر الذي أحدثه انتشار كورونا (الذي أطلقت عليه منظمة الصحة العالمية اسم “Covid 19”) على اقتصاد الصين وعواقبه على العالم.

من ناحية أخرى، أكد بيل فارين برايس، مدير إدارة سياسة البترول أن انتشار فيروس كورونا زاد من العبء على سوق النفط خلال العام الحالي، مما يجعل المنتجين لديهم خيارات محدودة في التعامل مع الأزمة.

ومن المؤكد أنه لا يوجد هناك مفر من انخفاض جديد للإنتاج، مما يشير إلى أنه من المتوقع قبل تلك الأزمة أن يتحرك سوق النفط العالمي نحو التوازن في النصف الثاني، بسبب خليط من تخفيضات الإنتاج الجديدة من “أوبك” منذ بداية السنة، وزيادة الطلب وانخفاض نمو العرض من خارج أوبك.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.