ارتفاع جماعي للبورصات الخليجية.. و”المصارف” تصعد بمؤشري دبي وأبوظبي

85

ارتفاع جماعي للبورصات الخليجية.. و”المصارف” تصعد بمؤشري دبي وأبوظبي

 

ارتفعت البورصات الخليجية في ختام تداولات الاحد، مع التقاط الأنفاس بعد هدوء التوترات الجيوسياسية، حيث صعدت أسهم دبي وأبوظبي بدعم من قطاع المصارف، بينما ارتفع المؤشر المصري 0.5 في المائة، وربح رأس المال السوقي 3.6 مليار جنيه مقارنة بإغلاق الخميس.

ووفقا لـ”رويترز” صعد مؤشر دبي 0.1 في المائة إلى 2752 نقطة، وزاد سهم “بنك الإمارات دبي الوطني” 1.2 في المائة.

وأغلق سهم أمانات القابضة مرتفعا 1.7 في المائة بعد إعلان الشركة أنها تقيم استحواذا محتملا على حصة في عمليات الشرق الأوسط لمجموعة في. بي. أس للرعاية الصحية.

وزادت القيمة السوقية بمقدار 750 مليون درهم إلى 374.25 مليار درهم، مقابل 373.5 مليار درهم.

قطاعيا، ارتفع الخدمات بـ1.08 في المائة، والاستثمار والخدمات المالية بـ0.25 في المائة، وتلاه البنوك بـ0.2 في المائة، وأخيرا العقارات 0.05 في المائة.

وارتفع 13 سهما كان في صدارتها سهم “مجموعة السلام القابضة”، المدرج أيضا في بورصة الكويت بـ9.21 في المائة، بينما هبط ثمانية أسهم كان في مقدمتها المصرف الخليجي التجاري المدرج أيضا في بورصة البحرين بـ9.89 في المائة.

وارتفع مؤشر أبوظبي 0.2 في المائة إلى 5084 نقطة، وزاد سهم “بنك أبوظبي الأول” 0.3 في المائة.

وزاد قطاع الطاقة 0.36 في المائة، وتلاه الاتصالات بـ0.12 في المائة، بينما انخفض قطاع العقارات بـ0.43 في المائة.

وكان أبرز الأسهم المرتفعة سهم “شركة أبوظبي الوطنية للتأمين” بـ11.11 في المائة، بينما كان أكثر الخاسرين سهم شركة “أسمنت الخليج” بـ3.33 في المائة.

وكان أبرز الأسهم الناشطة على جميع المستويات سهم شركة الدار العقارية بعد تداول 5.48 مليون سهم بسيولة وصلت إلى 11.86 مليون درهم.

وفي البحرين، ارتفع المؤشر 0.2 في المائة إلى 1600 نقطة. وارتفعت القيمة السوقية بنحو 20 مليون دينار، لتصل إلى 10.07 مليار دينار، مقابل 10.05 مليار دينار في جلسة الخميس الماضي.

وزاد قطاع الخدمات بـ0.13 في المائة، وتلاه نمو قطاع الاستثمار بـ0.12 في المائة، بينما استقر قطاع الصناعة وحيدا دون تغيير في تداولاته.

وكانت أبرز الأسهم المرتفعة سهم بنك “البحرين والكويت”، سهم “مجموعة جي إف إتش المالية”، المدرج أيضا في بورصة الكويت، وسوق دبي المالي، وشركة البحرين للاتصالات السلكية واللاسلكية (بتلكو) بـ1.4 في المائة، و0.91 في المائة، و0.26 في المائة على الترتيب.

وفي قطر زاد المؤشر 0.6 في المائة إلى 10509 نقاط، مع تقدم سهم “بنك الدوحة” 6.2 في المائة وصعود سهم “المتحدة للتنمية” 3.3 في المائة.

وبورصتا الكويت وعمان مغلقتان حدادا على وفاة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان ويستأنف التداول في الأولى الثلاثاء والثانية الأربعاء.

وفي القاهرة ارتفع المؤشر المصري 0.5 في المائة إلى 13803 نقاط، وأضاف البنك التجاري الدولي 0.4 في المائة. وفي ختام التعاملات ارتفع نحو 115 سهما، مقابل تراجع 51 سهما، واستقرت 7 أسهم. وأغلق رأس المال السوقي عند مستوى 699.6 مليار جنيه، رابحا 3.6 مليار جنيه مقارنة بإغلاق الخميس.

واتجهت تعاملات المستثمرين المصريين للبيع بصافي 609.5 مليون جنيه، فيما اتجه الأجانب والعرب للشراء بصافي 603.9 مليون جنيه، و5.6 مليون جنيه على التوالي.

وعلى مستوى البنك التجاري الدولي، صاحب أكبر وزن نسبي في السوق، فقد ارتفع 0.38 في المائة عند سعر 84.01 جنيه بقيمة تداول 30.4 مليون جنيه.

الكاتب / ياسر العجمي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.