تراجع أغلب البورصات العالمية.. و أسهم الطاقة المستفيد الأكبر

119

تراجع أغلب البورصات العالمية.. و أسهم الطاقة المستفيد الأكبر

شهدت تداولات أسواق الأسهم العالمية يوم أمس الاثنين تراجعا جماعيا مع تفاقم الوضع الجيوسياسي في منطقة الشرق الأوسط، حيث تراجعت كل من الأسهم الأمريكية و الأسواق الأوروبية بالاضافة الى مؤشر نيكاي، فيما كانت الاستفادة تخص أسهم الطاقة جراء تواصل ارتفاع أسعار النفط.

مؤشر داو جونز الصناعي  تراجع بنحو الـ 0.59 في المئة و التي تعادل الـ 169.38 نقطة، لتستقر عند مستوى الـ 28465.50 نقطة.
مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بدأ هو الاخر متراجعا بنحو الـ 0.53 في المئة و التي تعادل 17.30 نقطة، و يستقر عند مستوى الـ 3217.55 نقطة.
في حين تراجع مؤشر ناسداك المجمع هو الأخر بما يصل الى نحو الـ 0.86 في المئة و التي تعادل 77.27 نقطة، و يستقر عند مستوى الـ 8943.50 نقطة.

مؤشر نيكاي الياباني تراجع هو الاخر بنحو الـ 1.91 في المئة ليستقر عند مستوى الـ 23204.84 نقطة.

مؤشر ستوكس 600 الأوروبي تراجع كذلك بنحو الـ 0.7 في المائة، كما تراجع مؤشر داكس الالماني بنحو الـ 1 في المئة.

من جهة اخرى ارتفع مؤشر أسهم النفط والغاز بنحو الـ 0.6 في المئة حين كان القطاع الوحيد الذي حقق ارباح.

الكاتب / ياسر العجمي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.