2020 عام تراجع الدولار الأمريكي

0 43

2020 عام تراجع الدولار الأمريكي

 

توقعت بنوك استثمار مختلفة تراجع العملة الأمريكية مقابل العملات الرئيسية بشكل ملحوظ خلال العام المقبل 2020 في ظل تراجع المخاوف حيال التباطؤ العلمي وإنتهاء البواعث المقلقة للمستثمرين.

واتفق دويتشه بنك مع التوقعات الصادرة عن جولدمان ساكس و نيويورك ميلون حول تراجع العملة الخضراء في ظل تراجع مخاوف النمو العالمي مما سيزيد الشهية الاستثمارية على العملات عالية المخاطر لاسيما بعد أن ارتفع الدولار بنحو كبير خلال العام الجاري، وهو ما جاء وفقا لتقرير صحيفة فايناشيال تايمز.

وجاءت توقعات المحللون في سيتي جروب متماشية مع توقعات البنوك السابقة لاسيما في ظل تزايد التوقعات بإبقاء الاحتياطي الفيدرالي على نفس معدلات الفائدة الحالية دون تغيير في ظل تحسن سوق العمل وتراجع معدل البطالة الأمريكية لأدنى مستواها خلال خمسين عام.

وجاءت توقعات المحللون وفقا لاستطلاع رأي أجرته وكالة بلومبرج الأمريكية أن يتراوح سعر الدولار مقابل العملة الأوروبية الموحدة داخل نطاق سعري بين 1.10 إلى 1.16، وأكدت بلومبرج أن جميع التوقعات تشير إلى أن الدولار الأمريكي قد يتعرض للضغط خلال العام المقبل.

ورهنت بلومبرج أداء الدولار الأمريكي خلال العام المقبل بعدة متغيرات أهمها معدل النمو العالمي وكيف سيتأثر، بالإضافة إلى ما ستسفر عنه المفاوضات بين الولايات المتحدة والصين الأمر الذي قد يدفع المستثمرون للتحول إلى العملات الأكثر مخاطرة.

توقعات عديدة أشارت إلى أن النمو الاقتصادي العالمي سيتحسن خلال العام المقبل بنسبة زيادة لن تقل عن 2.5%، كما تشير التوقعات إلى أن الجنيه الاسترليني سيشهد تحسنا كبير.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.