حكومة الأرجنتين الجديدة ترفع الضرائب على الصادرات

150

حكومة الأرجنتين الجديدة ترفع الضرائب على الصادرات

 

قضى مرسوم أصدرته الحكومة الجديدة في الأرجنتين، أمس السبت، بزيادة الضرائب على صادرات الصويا والقمح والذرة في ضربة للمزارعين في تلك الدولة المصدرة للحبوب من أجل زيادة العائدات اللازمة لتفادي التخلف عن سداد دين سيادي ضخم.

ورفعت حكومة الرئيس ألبرتو فرنانديز الذي يمثل يسار الوسط، الذي تولى السلطة يوم الثلاثاء الماضي، أسعار فول الصويا وزيت الصويا وعلف الصويا من نحو 25 في المئة إلى 30 في المئة كما رفعت الضرائب على الذرة والقمح من نحو سبعة في المئة إلى 12 في المئة.

ورفع المرسوم أيضا الضرائب على صادرات اللحم البقري من سبعة في المئة إلى تسعة في المئة.

وكان المزارعون في الأرجنتين قد توقعوا على نطاق واسع تضرر أرباحهم بسبب شكل ما من زيادة الضرائب نتيجة مواجهة الحكومة محادثات إعادة جدولة ديون تقدر بنحو 100 مليار دولار.

والأرجنتين ثالث أكبر دولة مصدرة للذرة وفول الصويا كما أنها أكبر مورد لعلف الماشية من الصويا.

وتواجه الأرجنتين ديونا ضخمة مستحقة السداد في 2020 وأهدافا مالية صعبة تم الاتفاق عليها مع صندوق النقد الدولي في إطار اتفاق قرض مشروط يبلغ حجمه 57 مليار دولار تم الاتفاق عليها مع الرئيس السابق للبلاد في 2018. وقال فرنانديز إنه يجب تعديل الاتفاق مع صندوق النقد الدولي.

الكاتب / ياسر العجمي

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.